المنظمة العربية للتنمية الإدارية

منظمة متخصصة منبثقة عن جامعة الدول العربية

دور إدارة المعرفة في دعم عمليات اتخاذ القرارات

العودة للإصدارات

المؤلف: أ.د. محمد أمين عبدالصمد / د. ترفه بنت عواد الهمزاني

الناشر: المنظمة العربية للتنمية الإدارية

تاريخ النشر: 2018

عدد الصفحات: 100

الطبعة: الاولي

مكان النشر: القاهرة

نبذة عن الكتاب

 إن إدارة المعرفة بأنشطتها المتعددة تؤثر على عمليات اتخاذ القرارات في كافة مراحلها سواءً في مرحلة تحديد المشكلة، تقيِّيم البدائل، اختيار البديل المناسب، وتطبيق البديل المختار، فيتم تزويد متخذ القرار بالأدوات التي تساعده على اتخاذ القرار بشكل مثالي، وإن عملية تحسين القرارات وتنفيذها بصورة أفضل من الفوائد التي يمكن أن تحققها إدارة المعرفة، إضافة إلى تحسين قدرة العاملين على معرفة ما يتعلق بوظائفهم والوظائف الأخرى، مما يجعلهم قادرين على طرح مبادرات أكثر وعيًا، وأفضل خبرة وجودة في العمل، "فإدارة المعرفة تقدم المفاهيم التحليلية التي تساعد المسئولين على تحسين وتعظيم قيمة استثماراتهم، باستخدام تكنولوجيا المعلومات التي تساعد على تطوير الإجراءات لحل مشكلات التغيير في عالم العمل" (Jones, 2006: 116-117).
وقد ذكر ((Kepner-Tregoe في دراستــه المشار إلــيهــا لـــدى Jones, 2006: 118) ( "أن خمسين بالمائة من المستجيبين أجمعوا على أن السبب في أن عمليات اتخاذ القرارات لم ترتق للمستوى المطلوب كان بسبب أن المعلومات المهمة لم يتم مشاركتها في المنظمة, ونتيجة لهذا السبب فإنه من المهم للمنظمات أن تتعامل بحزم مع إدارة المعرفة"، ويرى ستيمبيرج (Stemberg, 1997: 490) "أن الذكاء ليس كافيًا للتنبؤ بالنجاح الإداري والقدرة على اتخاذ القرارات وأن المديرين الناجحين لا يتميزون بأنهم الأكثر ذكاءًا، فهناك حلقة مفقودة في ربط النجاح بالذكاء تتمثل بقدرة القائد على الاستفادة من المعرفة الضمنية والمستترة التي يمتلكها أفراد المنظمة". كما أوضح ليبوويتز (Liebowitz, 2003-2004: 4) "إن القرارات لم تعد تعتمد على كمية البيانات والمعلومات المخزنة فحسب؛ بل على فهم تلك المعلومات وتحويلها لمعرفة والمشاركة فيها بين أفراد المنظمة لتكوين معرفة جديدة ".